الأربعاء، 10 أكتوبر، 2012

هذيانُ صامتٍ ..

هذيانُ صامت ..

بالأمس , قد نزفتُكِ  إلى أن قتلني الحنين ..

وخلف كل حرفٍ أنزفه أُخفي الأنين ..!


وتلك نتائجُ صمتٍ نجني ثماره ..

حنينٌ ليس له باب ..

وأنينٌ يقبع خلف العظام ..

وجرحٌ ينزفُ بداخلِ قلبٍ قد ذاب ..!


تلكَ حالُ صامتٍ يومه ( حنينٌ , وأنينٌ , وجرح ) 

لا أعلمُ نهايةً لصامتٍ مثلي ..

سوى أنني سألتقي بجسدكِ نائماً ..

وأصحو وحيداً لـ يفتك بقلبي حنيناً ..

وأكونُ عديمَ نفعٍ أمامَ ذاكرةِ ستنزفُ نسيانكِ ..

وسأذهب بجسدي إلى الأبد , وسيبقى حبكِ بداخله الى الأبد ..!


هناك 4 تعليقات:

  1. سيبقى للصمت لغة يجهلها الجميع ...

    ردحذف
  2. الصمت لا يُتقنه الجميع .

    ردحذف
  3. لايتقنه إلا من يتألمـ بصدق .

    ردحذف